اطفال بيت لحم
اهلا بك في منتدي بيت لحم
نتمني ان تقضي وقت ممتع معنا في المنتدي
ويكون سبب بركه
ونشر لكلمه السيد المسيح
وتعاليمه

اطفال بيت لحم

صوت سمع في الرامة, نوح وبكاء وعويل, راحيل تبكى علي أولادها ولا تريد أن تتعزى, لأنهم ليسوا بموجودين
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
afont color="olive">
font color="olive">

شاطر | 
 

 سيرة حياة القديس الأنبا استفانوس مطران أم درمان المتنيح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

الابراج : القوس الأبراج الصينية : الثعبان
عدد المساهمات : 147
نقاط : 3384
تاريخ التسجيل : 15/09/2010
العمر : 28
الموقع : يسوع بيحبك
العمل/الترفيه : محررة صحفية بجريدة الشرق الاوسط

مُساهمةموضوع: سيرة حياة القديس الأنبا استفانوس مطران أم درمان المتنيح   السبت سبتمبر 18, 2010 9:22 pm

سيرة حياة القديس العظيم
الأنبا استفانوس
مطران أم درمان المتنيح



ولد فى25 /2/1925بجهينة الغربية-محافظة سوهاج


رسم شماسآ وهو فى سن الخامسة عشر بيد المتنيح الأنبا مرقص مطران أبو تيج وطهطا


تمت سيامته راهبافى 23/2/1947 على يد المتنيح القمص اثناسيوس عوض رئس دير المحرق الذي أصبح في ما بعد نيافة الأنبا باخوميوس مطران ام درمان


لم تمض فتر طويلة حتى نال بركة الكهنوت لما ابداه من حب وبذل وتكريس كامل لذاته لخدمة المذبح والكنيسة فسيم قسآ ثم قمصآ باسم القمص اغابيوس المحرقى


درس بالكلية الاكليريكية بالدير ثم بكلية الرهبان اللاهوتية بحلوان عام 1951 حتى تخرج عام 1956 وأثناء وجوده بالكلية خدم بعدة كنائس بالقاهرة


في عام 1962قرر البابا كيرلس تعينه وكيلا لدير المحرق ليعمل مع القمص قزمان رئس الدير
ولأنه كان امينآ في القليل أقامه الرب على الكثير فاختاره قداسة البابا كيرلس السادس اسقفآ على كرس النوبة وعطرة وأمد رمان وشمال السودان ورسم على يد قداسته في 29/9/1963 باسم الأنبا اسطفانوس ثم رقى مطران في 26/9/1966
رعى رعية المسيح أحسن رعاية ولم يشغله اهتمامه بخلاص نفسه عن رعاية شعبه الكبير والصغير الغنى والفقير دون تميز وأقام القداسات أليوميه حتى ولو كان بمفرده دون كاهن يشترك معه ايمانآ منه بآن الصلاة هي مفتاح السماء لاستمطار مراحم الرب على شعبه ورعيتها
جهد نفسه فى الافتقاد والخدمة والوعظ والتعليم ، واهتم اهتمام بالغ ببناء النفوس روحيا ليقدم للرب شعبا مستعدا .... واهتم بدروس الالحان والتسبحه واللغة القبطية حتى صارت كنيسة امدرمان رائدة فى هذا النشاط بين الكنائس وذلك حتى الان، ولأنه كان شغوفا بالصلاة والتأمل ،عرف برجل الصلاة والتامل كما اهتم باحتياجات شعبة الاجتماعية والثقافية والتعليمية والصحية والخدمات الاخرى فأنشاء مكتب الخدمة الاجتماعية لرعاية اخوة الرب ، وأنشاء المدارس من الحضانة حتى الثانوى العالى ودار مارمرقص للايتام ، واندية المكتبة القبطية بأم درمان وعطبرة وبورسودان ، وانشا مطبعة الينبوع الحى التى من خلالها طبع حوالى 50 كتابا روحيا بالاضافة الى احتياجات الكنائس بالسودان من الخولاجى والاجبية والترانيم ،كما اصدر مجلة الينبوع الحى الثقافية والروحية التى كان يحرص على تحريرها بنفسة لتقدم لشعبة غذاء روحيا . وانشا المستشفيات القبطية بامدرمان وعطبرة للعناية باحتياجات شعبة الصحية . وانشاء مركز لتدريب الشباب على الالة الكاتبة والكمبيوتر ومشغل لتعليم الخياطة والتطريز ومبنى للمكرسات ملحق بالمطرانية ،وهو اخر مبنى لم يمتد بة العمر حتى يرى تشطيبة واكتمالة 0اعتنى بانشاء اوقاف لكل كنيسة من كنائس الايبارشية تعينها من الناحية المادية على اداء رسالتها وهاهى العقارات والمبانى لازالت قائمة تشهد ببعد نظرة وعمق حكمتة وجل اهتمامة بالخدمة والمخدومين فى كل بلاد ايبارشية النوبة وعطبرة وامدرمان وبورسودان 0انشا كنيسة مارمينا بامدرمان ، وقد باشر نيافتة العمل فى هذة الكنائس بنفسة خطوة خطوة منذ ان كانت فكرة حتى اكتملت صرحا وميناء للخلاص ،وكانت فرحتة فى يوم التكريس لا تحد .

هكذا كان يعمل فى جد واحتمال وصبر وطول أناة ورجاء ثابت لم يعرف التعب الى قلبه سبيلآ برغم كل المعوقات التى كان يؤمن أنها لابد أن تزول وقت أن كان غيره يراها مستحيلة الزوال ،وقدم نفسه مثلا لشعبه فى كل شى وكان يردد قول معلمنا بولس الرسول "اننا صرنا منظر للعالم للملائكة للناس( أكو4 :9 ) .
أنهك المرض جسده في سنواته الأخيرة لكنه وحتى في اشد أيام مرضه لم يكن يقصر في خدمته فلم يعيقه التعب وإلام المرض المبرحة من استقبال أبناءه وهو على سريره داعيا لهم مصليآ لأجلهم وكان الرب يستجيب فكان لسان حاله يقول مع معلمنا بولس الرسول "لكننى لست احتسب لشى ولانفسى ثمينةعندى حتى اتمم بفرح سعى والخدمة التي أخذتها من الرب يسوع لأشهد ببشارة نعمة الله (اع 20 : 24 )
واخيرآ وبعد تعب وعناء لأكثر من عام ونصف مع صليب الآلام والامراض عرف بمعاد رحيله وقرب نهاية إتعابه فذكر لأبنائه انه سيسافر في أول الصيام،. وبالفعل فاضت روحه الطاهرة في أول صوم الميلاد في 24/11/1992 لتستقبلها الملائكة والقديسين وتحملها إلى الفردوس بعد إلانتهاء من صلوات التجنيز التي حضرها الكثير من الإباء المطارنة والأساقفة من السودان وأعضاء الوفد البابوي الموفد من قداسة البابا شنودة والاباء الكهنة والآلاف من أبنائه ، تم دفنه بكرامة لائقة بقداسته بمزاره القائم بكنيسة مارمينا والذي يقصده الكثيرون من اجل البركة

بركة صلواته وطلباته تكون معنا أمين



:cross1cd6.gif:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bet-l7m-98.own0.com
 
سيرة حياة القديس الأنبا استفانوس مطران أم درمان المتنيح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اطفال بيت لحم  :: ¨°º¤ø„¸ منتدي الشهداء والقديسين ¸„ø¤º°¨ :: سير الاباء والشهداء والقديسين-
انتقل الى: